إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الجزيرة و رخص الإبداع العمومي 3.0 Creative Commons 3.0 Attribution

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • [موقع] الجزيرة و رخص الإبداع العمومي 3.0 Creative Commons 3.0 Attribution

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	ccaljazeera.jpg 
مشاهدات:	2 
الحجم:	14.4 كيلوبايت 
الهوية:	850348

    وددت أن أشارككم هذا الخبر , و هو إنشاء أول مستودع على الانترنت فى العالم لتسجيلات الفيديو بجودة البث تحت رخصة Creative Commons 3.0 , طبعا المقال وجدته في أحد المدونات
    Al Jazeera puts Gaza footage on Creative Commons – StartupArabia in Arabic
    الموقع : Al Jazeera Creative Commons Repository

    الموضوع علمي بحت , فلا مجال للمناقشات الخارجة عن إطار الموضوع.

    أطلقت شبكة الجزيرة أمس أول مستودع على الانترنت فى العالم لتسجيلات الفيديو بجودة البث، وصدر فى إطار ترخيص “رخص الإبداع العمومي 3.0″ (Creative Commons 3.0 Attribution). سيتيح اختيار تسجيلات فيديو الجزيرة –حالياً لقطات الحرب على غزة- للمستخدمين والقنوات التليفزيونية حول العالم تنزيلها ومشاركتها ومزجها وترجمتها وإعادة بثها مع الاعتراف بحق الجزيرة.

    سيكون المستودع متاحاً على الانترنت على http://cc.aljazeera.net، ومن خلاله ستضع الجزيرة التغطية الحصرية بالعربية والإنجليزية لمراسليها وطاقمها فى قطاع غزة والذى سيصبح مصدراً أساسياً لأى شخص ينتج عملاً عن الوضع الراهن خاصةً مع ندرة اللقطات الإخبارية المتاحة.

    هذه الخطوة ستجعل الجزيرة أول منظمة إخبارية تصدر تسجيلاتها تحت ترخيص “رخص الإبداع العمومي 3.0″ (Creative Commons 3.0 Attribution) والذى يسمح باستخدامها للأغراض التجارية وغير التجارية.

    يقول محمد الننبهاى رئيس قسم الإعلام الجديد بشبكة الجزيرة والذى أطلق المشروع المشار إليه “باعتبارها واحدة من الإذاعات الدولية فى غزة، كانت تغطية الحرب غير مسبوقة، إن إطلاق قناة الجزيرة مستودع الإبداع العمومى (Creative Commons Repository) يعنى أن تسجيلات الفيديو الخاصة بغزة ستُتاح في ظل أكثر التراخيص تساهلاً وهى Creative Commons license (CC-BY). فمع مرونة الترخيص نتوقع عرض تغطيتنا الممتازة على عدد أكبر من المشاهدين في أنحاء العالم، وهذا يعني أن المنافذ الإخبارية وصناع الأفلام والمدونين سيتمكنون بسهولة من مشاركة لقطاتنا ومزجها وإعادة استخدامها.”

    وقال لورانس ليسيج، مؤسس منظمة Creative Commons وأستاذ القانون في جامعة ستانفورد، إن الجزيرة أعطت درساً مهماً حول كيفية بناء حرية التعبير ودعمها. فمن خلال توفير مصدر مجانى للعالم، تشجع الشبكة على توسيع نطاق المناقشة وتوفير فهم أوضح.

    وأضاف جوشى إيتو الرئيس التنفيذي Creative Commons ومشهور عالمياً لبدء الويب 2.0 بأن لقطات الفيديو الإخبارية تعتبر جزءً أساسياً من الصحافة الحديثة، فتوفير المواد تحت ترخيص Creative Commons للسماح باستخدامها تجارياً وتوفيرها للهواة هي مساهمة ضخمة في الحوار العالمي حول الأحداث الهامة. وضعت الجزيرة المثل والمبدأ الذى نأمل أن يتبعه الآخرون.
    Translated by Wesam Abd El Nasser
    وإنْ تَـجِـدْ عَــيـبًـا فـسُـدَّ الخـلَـلا *** فَجَلَّ مَنْ لا عيب فيه وَعَلا
    من ذا الذي سوى الرسول كامل *** أو جمعت لغيره الفضائــل
    موضوعك رائع لكن بسبب لهجتك لم أفهمه | الحرية ليس لها ثمن

  • #2
    صراحة كنت اتمني ان يستخدموا html5

    تعليق

    يعمل...
    X